ما يجب معرفته عن تغيرات الرؤية التى تؤثر على القيادة

ما يجب معرفته عن تغيرات الرؤية التى تؤثر على القيادة
ما يجب معرفته عن تغيرات الرؤية التى تؤثر على القيادة

يمكن أن تؤثر العديد من الأشياء على قدرتك على القيادة بأمان ، والرؤية واحدة منها و إذا كانت لديك مشاكل في الرؤية ، فقد يؤدي ذلك إلى مشاكل على الطريق ، ويعد أبريل هو الشهر الوطني للقيادة المشتتة ، وهو تذكير جيد لنا جميعًا لجعل القيادة بأمان أولوية بالإضافة إلى الانتباه عندما نقف خلف عجلة القيادة من الضروري التأكد من أن مشكلات الرؤية لا تؤثر على قدرتنا على القيادة بأمان.

 كيف يمكن لتغييرات الرؤية أن تؤثر على القيادة ؟

إن التمتع برؤية جيدة هو عنصر أساسي للقيادة بأمان ، ويجب أن ترى العلامات والأضواء والعقبات من أجل الرد بسرعة و إذا كنت تجهد لترى ما تقوله إحدى اللافتات فقد يؤدي الإلهاء إلى إبعاد عينيك عن الطريق لفترة طويلة ، ويمكن أن تتطور تغيرات الرؤية في أي عمر ، وقد يكون السائقون الأكبر سنًا هم الأكثر عرضة لخطر تغيرات الرؤية التي قد تؤثر على القيادة .

تشمل التغييرات التي قد تؤثر على الرؤية ما يلي :

  • إدراك العمق :

    يتيح لك إدراك العمق الحكم على بُعد شيء ما ورؤية الأشياء بشكل ثلاثي الأبعاد و قد يؤدي الانخفاض في إدراك العمق إلى متابعة السيارات عن بعد أو صعوبة في ركن السيارة و تشمل الحالات التي قد تغير إدراك العمق إصابة العين وتلف الأعصاب والحول (العيون المنحرفة )

  • التغييرات في الرؤية المحيطية :

    تسمح لك الرؤية المحيطية برؤية الجانب حتى عندما تنظر إلى الأمام مباشرة ، والرؤية المحيطية الجيدة مهمة للقيادة و يمكن أن تؤثر التغييرات التي تطرأ على الرؤية المحيطية على وقت رد فعلك وتزيد من النقاط العمياء يمكن أن تؤدي الحالات المختلفة إلى انخفاض الرؤية المحيطية ، مع كون الجلوكوما أحد أكثرها شيوعًا .

  • حدة البصر :

    تتضمن حدة البصر القدرة على الرؤية بوضوح على الرغم من أنك لست مضطرًا إلى امتلاك رؤية مثالية للقيادة بشكل جيد إلا أنه يجب تقييم انخفاض حدة البصر لتحديد ما إذا كانت القيادة ستتأثر أم لا و يمكن أن تؤدي العديد من الحالات إلى انخفاض حدة البصر بما في ذلك الجلوكوما واعتلال الشبكية السكري والتنكس البقعي المرتبط بالعمر (AMD)

  • الرؤية الليلية :

    تسمح لك الرؤية الليلية بالرؤية في الظلام ، وقد يؤدي انخفاض الرؤية الليلية إلى زيادة صعوبة القيادة في المساء، والسبب الأكثر شيوعًا لانخفاض الرؤية الليلية هو الشيخوخة .

  • انخفاض القدرة على رؤية الأشياء عن قرب :

    هناك مشكلة أخرى مرتبطة بالعمر قد تؤثر على الرؤية وهي ضعف القدرة على رؤية الأشياء عن قرب وهذه الحالة التي تسمى طول النظر الشيخوخي شائعة يحدث عندما تفقد العدسات في العين مرونتها على الرغم من أنه من المستحيل منع قصر النظر الشيخوخي المرتبط بالعمر ، فإن ارتداء النظارات غالبًا ما يكون مفيدًا .

  • التعرف على تغييرات الرؤية التي تؤثر على القيادة :

    من المهم مراجعة طبيب العيون لإجراء فحوصات منتظمة للعين ، حتى لو لم تلاحظ أي مشاكل في الرؤية و يمكن لطبيب العيون تشخيص بعض حالات العين قبل ظهور الأعراض ، وتساعد فحوصات العين المنتظمة في الحفاظ على الرؤية و إذا كنت لا تتذكر موعد إجراء فحص العين الأخير ، فقد حان الوقت لإجراء الفحص و من الضروري أيضًا زيارة طبيب العيون إذا لاحظت أي تغيرات في العين أو الرؤية .

  • تقليل إجهاد العين عند القيادة :

    أنت لا تعتمد على أي حاسة أخرى أكثر من رؤيتك أثناء القيادة ، وعندما تجلس خلف عجلة القيادة تركز عيناك على الأشياء ومسح الطريق والتعامل مع وهج الشمس أو المصابيح الأمامية القادمة هذا كثير لتتعامل معه عيناك ، وإذا أصبحت عيناك مرهقتين للغاية فقد يؤدي ذلك إلى تقليل سلامتك وسلامة الآخرين عندما تكون خلف عجلة القيادة ، وقد يساعد اتخاذ بعض الاحتياطات في تقليل إجهاد العين أثناء القيادة .

قم بزيارة طبيب العيون إذا واجهت أيًا مما يلي :

  • عوامات أو رؤية ضبابية .
  • ضعف الرؤية الليلية .
  • صداع متكرر .
  • اجهاد العين لفترات طويلة من الوقت .
  • عيون جافة .
  • ألم في العين .

ضع في اعتبارك هذه الاقتراحات:

حافظ على نظافة المرايا والنوافذ والمصابيح الأمامية مما قد يقلل الوهج ويقلل من إجهاد العين كما أنه يحسن الوضوح الخاص بك واتبع توصيات طبيب العيون الخاص بك لارتداء النظارات أثناء القيادة ، واضبط مقعدك حسب الحاجة عادة على بعد حوالي عشرة أقدام أمام سيارتك للمساعدة في تقليل الوهج من المصابيح الأمامية للسيارات القادمة حاول تجنب القيادة لمسافات طويلة عند محاكمتك ، وإذا كنت متعبًا بالفعل فقد يجعلك أكثر عرضة لإجهاد العين تأكد من ارتداء النظارات الشمسية للحماية من الأشعة فوق البنفسجية ، فهي تساعد على منعك من التحديق مما قد يجعل عينيك متعبة وخذ فترات راحة متكررة لإراحة عينيك خاصة عند القيادة لمسافات طويلة و يعتبر الكثير منا القيادة أمرًا مفروغًا منه لكن فقدان قدرتك على القيادة بأمان يمكن أن يكون له تأثير كبير على استقلاليتك واعتنى بصحة عينيك جيدًا عن طريق حماية عينيك من الأشعة فوق البنفسجية وممارسة الرياضة وعدم التدخين ، ويجب أن يكون إجراء فحوصات العين الشاملة جزءًا من خطة صحة العين الخاصة بك .

تعليقات