ما يجب معرفته عن المهارات البصرية التي يحتاجها الرياضيون.

ما يجب معرفته عن المهارات البصرية التي يحتاجها الرياضيون.
المهارات البصريه والرياضيون


الصفات الأولى التي نميل إلى ربطها بالرياضيين هي السرعة والقوة لكن يجب أن تكون الرؤية قريبة من الثلث.

المهارات البصرية الجيدة ضرورية لنجاح الرياضي مثل امتلاك عضلات قوية.

يحتاج الرياضي إلى القدرة على معالجة المعلومات المرئية والتفاعل معها في جزء من الثانية والشيء الرائع هو أنه يمكن تدريب بعض المهارات البصرية وتحسينها بالممارسة.

المهارات البصرية التي يحتاجها الرياضيون في الرياضة.

هذه هي أهم المهارات البصرية التي تساعد الرياضي على الأداء في قمة لعبته:

  • رؤية الألوان:

    قد تبدو أساسية إلى حد ما ، لكنها تساعد بالتأكيد عند ممارسة الرياضات الجماعية إذا كان بإمكانك رؤية ألوان جيرسي المختلفة لخصومك!

  • إدراك العمق:

    القدرة على تحديد المسافات النسبية للأشياء واللاعبين في الميدان.

  • حدة البصر الديناميكية:

    القدرة على رؤية الأشياء سريعة الحركة بوضوح أمر أساسي في الرياضة.

  • تتبع العين:

    لن تساعد رؤية الأشياء سريعة الحركة كثيرًا إذا لم تتمكن أيضًا من متابعتها بعينيك بدلاً من الاضطرار إلى تعريض التوازن للخطر عن طريق قلب رأسك أو جسدك.

  • التنسيق بين العين واليد والجسم:

    يجب أن تكون قادرًا على ضبط وضع جسمك ويديك وقدميك بناءً على ما تراه لتلعب بشكل جيد.

  • الرؤية المحيطية:

    القدرة على الاستجابة لما يحدث على أطراف رؤيتك ، وليس فقط للأمام ، تحدث فرقًا كبيرًا.

  • التركيز البصري:

    إذا كان من السهل تشتيت انتباهك بالمشاهد التي لا تهم ما تفعله في اللعبة ، فستجعل اللعب أكثر صعوبة!

  • وقت رد الفعل البصري:

    كلما كان الرياضي قادرًا على معالجة المعلومات المرئية والتفاعل معها بشكل أسرع ، زادت سرعة تحركه إلى الموضع.

  • التصور:

    إلى جانب القدرة على رؤية اللعبة من حولهم ، يحتاج الرياضيون إلى أن يكونوا قادرين على تصور السيناريوهات التي قد تحدث بعد ذلك حتى يتمكنوا من الاستعداد للعقبات أو الفرص.

تعليقات