ما يجب معرفته عن كيف تؤثر الشيخوخة علي العين

ما يجب معرفته عن كيف تؤثر الشيخوخة علي العين
ما يجب معرفته عن كيف تؤثر الشيخوخة علي العين


تؤثر الشيخوخة علينا بكل الطرق بما في ذلك بصرنا.

وفي الواقع يعد العمر أكبر عامل خطر لعدد من مشاكل العين المزمنة التي يمكن أن تهدد رؤيتنا وهذا هو السبب في أنه من الضروري جدًا أن تكون على اطلاع والبقاء على اطلاع على علامات فقدان البصر المرتبط بالعمر هناك الكثير الذي يمكننا القيام به لتعزيز صحة العين مع تقدمنا في السن.

 كيف يرتبط العمر بالظروف التي تهدد البصر

تزداد احتمالية حدوث حالات مثل الجلوكوما واعتلال الشبكية السكري وانفصال الشبكية والتنكس البقعي وإعتام عدسة العين كلما تقدمنا في السن ، ويمكن تأخير العديد من هذه الحالات أو إدارتها أو معالجتها أو حتى عكسها ، و يتحسن العلم والتكنولوجيا طوال الوقت لذلك من المرجح أن تتحسن التوقعات لهذه الظروف في السنوات القادمة ومع ذلك فإن الاكتشاف المبكر أمر بالغ الأهمية ولهذا السبب أصبحت فحوصات العين المنتظمة ذات أهمية متزايدة مع تقدمنا في العمر.

تغييرات الرؤية البسيطة الشائعة التي تأتي مع تقدم العمر.

ليست كل الطرق التي يمكن أن يؤثر بها العمر على الرؤية بنفس خطورة هذه الظروف ولكن لا يزال من المهم أن تكون على دراية بها لأنهم يعتادون عليها.

فيما يلي نظرة عامة موجزة عن أكثر تغييرات الرؤية شيوعًا التي تأتي مع تقدم العمر:

  • تتطلب المزيد من الضوء للرؤية:

    كلما تقدمنا في السن زاد الضوء الذي نحتاج إلى رؤيته بوضوح قد تجد نفسك تستفيد أكثر فأكثر من القراءة

  • الحساسية للضوء:

    هذا واحد يشتت الانتباه بشكل خاص أثناء القيادة بسبب الانعكاسات عن السيارات الأخرى .

  • صعوبة في رؤية التفاصيل والحروف الصغيرة:

    سيحتاج معظمنا إلى نظارات قراءة أو نظارات ثنائية البؤرة مع تقدمنا في السن بسبب شيء يسمى قصر النظر الشيخوخي.

  • التغييرات في إدراك اللون:

    في بعض الأحيان يمكن أن يتغير لون العدسة في العين قليلاً مما يؤثر على الألوان التي نراها.

  • انخفاض إنتاج الدموع:

    نحن بحاجة إلى الكثير من الدموع للحفاظ على صحة أعيننا وحمايتها من المهيجات الخارجية تأكد من عرض أي أعراض لجفاف العين على طبيب العيون.

كيف يمكنك مساعدة بصرك.

طبيب العيون ليس الشخص الوحيد الذي يمكنه مساعدتك في الحفاظ على صحة الرؤية في سن الشيخوخة هناك الكثير مما يمكنك فعله أيضًا.

 إن العيش بأسلوب حياة صحي أمر مهم للغاية

إن الحفاظ على النشاط وتناول الطعام الصحي وتجنب العادات الضارة مثل التدخين كلها عوامل تقلل من فرص الإصابة بحالات تهدد البصر (من بين الفوائد الصحية الأخرى) ، ومن الضروري أيضًا ارتداء النظارات الشمسية التي تحجب الأشعة فوق البنفسجية أثناء وجودك بالخارج في الشمس لأن الضرر الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية تراكمي على مدار حياتنا.

تعليقات