جفاف العين والتهاب الجفن ما هما ، وما الفرق بينهما

جفاف العين والتهاب الجفن ما هما ، وما الفرق بينهما
حمض هيبوكلوروس لجفاف العين والتهاب الجفن

جفاف العين

مرض جفاف العين هو مرض شائع يحدث عندما لا تستطيع الدموع توفير الترطيب الكافي لعينيك ، ويمكن أن تكون الدموع غير كافية وغير مستقرة لأسباب عدة ، فعلى سبيل المثال ، قد يحدث جفاف العين إذا كانت الدموع التي تفرزها عيناك غير كافية أو كانت ذات جودة رديئة ، كما يؤدي عدم استقرار الدموع إلى التهاب سطح العين وحدوث تلف فيه.

تشمل أعراض جفاف العين ما يلي :

  • التهاب .
  • عدم ارتياح .
  • احمرار .

وأحد الأعراض التي قد تبدو غريبة هو الدموع الزائدة التي ينتهي بها الأمر وهي تتدحرج على وجهك و تحافظ العيون السليمة على التوازن بين الجودة والكمية عندما يتعلق الأمر بالدموع وإذا كنت تفرك عينيك باستمرار أو تحكهما أو إذا شعرت بخدش في العين فقد تكون مصابًا بجفاف العين و العديد من أجزاء عينك مسؤولة عن إبقائها رطبة ومرطبة ، ولديك العديد من الغدد الصغيرة في جميع أنحاء جفنك والتي تنبعث منها الزيوت والأغشية المخاطية والماء للحفاظ على شعور عينيك بالانتعاش .

ينتج جفاف العين عن عدة مشاكل :

  • ضعف غدة ميبوميان .
  • انخفاض إفراز الدموع .
  • تبخر الدموع .
  • العوامل البيئية مثل إجهاد العين الرقمي والتدفئة وتكييف الهواء وسوء جودة الهواء مثل الغبار أو الدخان أو المواد . الكيميائية يمكن أن تساهم أيضًا في جفاف العين .

تشمل عوامل الخطر الأخرى لجفاف العين ما يلي :

  • الشيخوخة ( كلما تقدمنا في السن كلما شعرت أعيننا بجفاف ).
  • الجنس (النساء أكثر عرضة للإصابة بجفاف العين) .
  • يمكن أن تؤثر بعض الأدوية على إنتاج الدموع .
  • حالات مثل مرض السكري والتهاب المفاصل والوردية وغيرها .
  • استخدام العدسات اللاصقة على المدى الطويل .

إلتهاب الجفن

عادةً ما يرتبط التهاب الجفن بالنمو المفرط للبكتيريا على الجفن والرموش ، وهو التهاب يصيب الغدد الدهنية في جفونك وفي كثير من الأحيان يصعب علاج التهاب الجفن حتى عندما يتم علاجها بشكل صحيح يمكن أن تعود بشكل متكرر ، ويتميز التهاب الجفن بشكل مشابه لجفاف العين ولكنه يشمل بقايا قشرية أو قشور في قاعدة الرموش ورؤية ضبابية ، ويتم حلها مؤقتًا بالوميض والتطهير المتكرر ، وإذا كنت تعاني من التهاب الجفن المتكرر فقد تواجه أيضًا مشكلات أخرى في عينيك ويجب معالجتها قبل أن تستمر أي من هذه الأعراض وتأكد من التحدث إلى طبيب العيون حول خيارات العلاج المتاحة .

هناك نوعان رئيسيان من التهاب الجفن :

  • التهاب الجفن الداخلي

    يمكن أن يتأثر الجفن الداخلى من عينك بالتهاب الجفن و يمكن أن تشمل الأسباب : فرط نمو بكتيريا ، المكورات العنقودية التي تعيش حول الرموش ( ديموديكس ).

  • إلتهاب الجفن الخلفى :

    غالبًا ما يحدث التهاب الجفن الخلفي الذي يصيب الجفن الداخلي بسبب اختلال وظيفي في غدة الميبوميان مما يمنع توزيع الزيت بشكل صحيح على الجفن، و لقد عرف الأطباء الآثار الإيجابية لحمض هيبوكلوروس لسنوات عديدة ويستخدمونه لعلاج الجروح كمطهر ويمكن أن تساعد الخصائص المطهرة لحمض الهيبوكلوروس في إزالة جفاف العين والتهاب الجفن خاصة عندما تسببه البكتيريا و للعناية بالعيون.

تعليقات