كل ما يجب معرفته عن الضمور البقعى المرتبط بالعمر

كل ما يجب معرفته عن الضمور البقعى المرتبط بالعمر
ما يجب معرفته عن الضمور البقعى المرتبط بالعمر

الضمور البقعي المرتبط بالعمر ، هو مرض خطير في العين يمكن أن يؤدي إلى فقدان البصر وفقًا لاحدث الدراسات الطبية للاكاديمة الامريكية لطب العيون فإن التنكس البقعي المرتبط بالعمر هو السبب الأول لفقدان البصر لدى الأشخاص فوق سن الخمسين .

هناك نوعان من الضمور البقعي المرتبط بالعمر :

  •  الرطب . 
  • الجاف .


ويتضمن كل من الضمور البقعي المرتبط بالعمر الرطب والجاف تلفًا في جزء من العين يسمى البقعة وهو الجزء المركزي من الشبكية ، وتلعب البقعة دورًا مهمًا في الرؤية المركزية ، حيث تسمح لك الرؤية المركزية برؤية الأشياء في خط رؤيتك المباشر و نحتاج إلى رؤية مركزية للقيام بالأنشطة اليومية ، مثل القيادة والقراءة والتعرف على الوجوه و تجمع البقعة الصور التي تراها وتنقلها إلى العصب البصري الذي يرسل إشارات إلى الدماغ ثم يفسر الدماغ الصور و في حالة التنكس البقعي الجاف المرتبط بالعمر تنكسر البقعة وترقق و يعد التنكس البقعي الجاف المرتبط بالعمر أكثر شيوعًا ويؤثر على حوالي 80 بالمائة من الأشخاص المصابين بالضمور البقعي المرتبط بالعمر ، ويمكن أيضًا أن يتطور النوع الثاني والأقل شيوعًا من الضمور البقعي المرتبط بالعمر والذي يشار إليه باسم الضمور البقعي المرتبط بالعمر الرطب ، وسبب الضمور البقعي المرتبط بالعمر الرطب هو نمو الأوعية غير الطبيعية تحت الشبكية تضر الأوعية الدموية أكثر من نفعها فتسرب السوائل أو الدم مما يؤدي إلى ندوب البقعة و إذا تدهورت البقعة الصفراء أو تلفت فإنها تؤثر على قدرتها على استقبال الصور بشكل صحيح و في البداية قد لا تكون الأعراض موجودة ومع تقدم الحالة تتأثر الرؤية و على سبيل المثال في الضمور البقعي المرتبط بالعمر الرطب يؤدي تخوف البقعة الصفراء إلى ظهور نقاط عمياء وتشوه في الرؤية و قد تصبح الرؤية أيضًا ضبابية ومتموجة وفي النهاية يمكن أن تفقد الرؤية المركزية تمامًا نظرًا لأن جزء الشبكية المسؤول عن الرؤية الجانبية ، ولا يتأثر بـالضمور البقعي المرتبط بالعمر فقد يحافظ الأشخاص المصابون بـالضمور البقعي المرتبط بالعمرعلى رؤيتهم الجانبية ومع ذلك قد لا تكون الرؤية الجانبية واضحة مع الضمور البقعي المرتبط بالعمر كما هي بدونها و يعتبر الأفراد الذين يعانون من التنكس البقعي المتقدم مكفوفين من الناحية القانونية . 

مراحل التنكس البقعي المرتبط بالعمر 

 هناك ثلاث مراحل من الضمور البقعي المرتبط بالعمر :

  • الضمور البقعي المرتبط بالعمر المبكر .
  •  الضمور البقعي المرتبط بالعمر المتوسط .
  •   الضمور البقعي المرتبط بالعمر المتأخر .


و كل من هذه لها مجموعاتها الخاصة من الخصائص والأعراض في وقت مبكر من الضمور البقعي المرتبط بالعمر ، ولا يعاني معظم الناس من فقدان البصر نتيجة لذلك ، وقد لا يدرك العديد من الأشخاص المصابين بهذه المرحلة من المرض أنهم مصابون بـالضمور البقعي المرتبط بالعمر ولا تظهر الأعراض المبكرة عادة ولكن يمكن لطبيب العيون تشخيص الحالة من خلال فحص العين وهذا هو سبب أهمية فحوصات العين الشاملة المنتظمة  ، وقد يعاني الأشخاص المصابون بمرض الضمور البقعي المرتبط بالعمر المتوسط من بعض فقدان البصر ولكنه قد يكون خفيًا ، ويمكن أن تساعد اختبارات العين المحددة التي تحدد التغيرات الصبغية في شبكية العين في تشخيص المرض و بحلول الوقت الذي يتطور فيه الضمور البقعي المرتبط بالعمر المتأخر يعاني الأشخاص المصابون بهذه الحالة من فقدان ملحوظ في الرؤية ، وبعض الناس لا يسعون إلى التشخيص حتى يصلوا إلى هذه المرحلة .

ما الذي يسبب التنكس البقعي المرتبط بالعمر ؟

في الضمور البقعي المرتبط بالعمر الجاف وهو الأكثر شيوعًا قد يصبح نسيج البقعة رقيقًا ويتلف و على الرغم من أن انهيار البقعة الصفراء يحدث ببطء بمرور الوقت إلا أنه يؤثر في النهاية على الرؤية  ، ولا يُعرف السبب الدقيق الذي يصيب بعض الناس بالتنكس البقعي المرتبط بالعمر وفقًا لمؤسسة الضمور البقعي الأمريكية يبدو أن الضمور البقعي المرتبط بالعمر تتطور بسبب مجموعة من العوامل الوراثية والبيئية مثل خيارات نمط الحياة و ما تمكن الباحثون من تحديده هو بعض العوامل التي تزيد من فرصك في تطوير الضمور البقعي المرتبط بالعمر .

تشمل عوامل الخطر ما يلي :

  • العمر :

    يعد العمر أحد أكبر عوامل الخطر لـلضمور البقعي المرتبط بالعمر معظم الأشخاص الذين تم تشخيصهم تزيد أعمارهم عن 65 عامًا .

  • التدخين :

    إن تدخين السجائر أو التعرض بشكل روتيني للتدخين السلبي يعرضك لخطر متزايد للإصابة بالضمور البقعي المرتبط بالعمر بالإضافة إلى ذلك كلما طالت مدة تدخينك زادت مخاطرك و الخبر السار هو أن تدخين السجائر خطر يمكنك التحكم فيه و إذا كنت تدخن ففكر في التحدث مع طبيبك حول طرق لمساعدتك على الإقلاع عن التدخين .

  • تاريخ العائلة :

    إن وجود أحد أفراد الأسرة مثل أحد الوالدين أو الأخ لديه تاريخ من الضمور البقعي المرتبط بالعمر يزيد من مخاطر إصابتك ، واكتشاف الباحثون جينات مرتبطة بتطور المرض .

  • ارتفاع ضغط الدم :

    يرتبط ارتفاع ضغط الدم بالعديد من أمراض العيون وقد يكون التنكس البقعي أحدها و على الرغم من الحاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث لاعتبار ارتفاع ضغط الدم خطرًا نهائيًا للإصابة بمرض الضمور البقعي المرتبط بالعمر ، إلا أن بعض الدراسات تظهر ارتباطًا .

  • العرق :

    يبدو أن حدوث الضمور البقعي المرتبط بالعمر قد يكون أعلى لدى أشخاص من أعراق معينة وفقًا للمعهد الوطني للعيون يحدث التنكس البقعي المرتبط بالعمر بشكل متكرر لدى الأشخاص القوقازيين أكثر من الأشخاص ذوي الأصول الأسبانية أو الأمريكيين من أصل أفريقي .

  • التعرض للاشعة الشمس :

    قد يكون التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية ضارًا بالعينين وفقًا لمؤسسة الضمور البقعي الأمريكية قد يؤدي التعرض للأشعة فوق البنفسجية القادمة من الشمس إلى زيادة خطر إصابة الشخص ببعض أمراض العيون بما في ذلك الضمور البقعي المرتبط بالعمر .

تعليقات